عائشة المنصوري أول كابتن إماراتية.. إنجازات تعانق السماء



احتفلت شركة الاتحاد للطيران بالكابتن عائشة المنصوري التي أصبحت أول كابتن إماراتية لشركة طيران تجارية في الإمارات، وذلك في إطار التزام الشركة باستراتيجية التوطين وجهودها للتوسع في أدوار المرأة في مختلف المجالات، ومجتمع الطيارين بشكل خاص. . فيكف بدأت رحلة عائشة مع الطيران؟


انضمت عائشة المنصوري إلى برنامج الطيار المتدرب التابع لشركة الاتحاد للطيران في أكتوبر 2007، وتخرجت برنامج في عام 2010 ، لتنطلق في رحلتها التجارية الأولى على متن طائرة الإيرباص A320 إلى العاصمة الأردنية، عمان وتصبح أول كابتن إماراتية لشركة طيران تجارية في الإمارات.


منذ ذلك التاريخ، توالت نجاحات الكابتن عائشة، وأكملت ساعات الطيران المطلوبة لتحصل على رتبة مساعد طيار متقدم باعتبارها آنذاك أول إماراتية تقود طائرة الركاب العملاقة إيرباص A380 ثم أكملت برنامج الاتحاد التدريبي للحصول على رتبة كابتن و استوفت ساعات الطيران الإلزامية لتصبح مؤهلة للترقية. و اجتازت كافة الفحوصات واختبارات المعرفة النظرية للهيئة العامة للطيران المدني لدولة الإمارات، وامتحانات التحليق وبذلك أصبحت رسميًا أول كابتن إماراتية تحمل رخصة طيار للنقل الجوي في دولة الإمارات.


ستباشر عائشة المنصوري مهامها ككابتن طائرة بشكل منتظم ابتداء من 28 أغسطس الجاري الذي يوافق يوم المرأة الإماراتية.


وقالت الكابتن عائشة المنصوري بحسب وكالة أنباء الإمارات: " ممتنة لإتاحة الفرصة لي للانضمام إلى برنامج الاتحاد للطيران لتدريب الطيارين وتطوير مسيرتي المهنية على مرور الأعوام مع الاتحاد للطيران " مشيرة إلى الدعم الكبير الذي تلقته من قبل مسؤولي التدريب في الاتحاد وتوجيهاتهم ونصائحهم الثمينة التي ساعدتها على تطوير مهاراتها وأعدتها لهذه الرتبة." و أضافت: "أفخر بكوني أول امرأة إماراتية تحصل على رتبة كابتن في شركة طيران تجارية وهي الناقل الوطني لدولتي وأرجو أن أكون مصدر إلهام لغيري من الشابات لخوض مجال الطيران".


وقال محمد عبدالله البلوكي، الرئيس التنفيذي للعمليات التشغيلية والتجارية في مجموعة الاتحاد للطيران : "تفخر الاتحاد بإنجاز ابنة الإمارات الكابتن عائشة المنصوري، والدور الرائد الذي تبنته لتكون قدوة للمرأة في مجال الطيران في الدولة.. باعتبارها الأولى من بين العديد غيرها من الشابات الطموحات، ونتطلع للترحيب بالمزيد من الإماراتيات اللاتي يسعين للتحليق برتبة كابتن في المستقبل".


و أضاف: "تلتزم الاتحاد للطيران باستراتيجية التوطين التي تتبعها وتحرص على تعزيز فرص المرأة الإماراتية ومساهماتها في نمو صناعة الطيران".