خلود المري .. أول سيدة بشرطة دبي في مجال كشف المتفجرات تحت الماء




تمتلك شرطة دبي كادرًا بشريًا متميزًا وسباقًا في مختلف التخصصات، كما أن العنصر النسائي له دور أساسي وهام ومتكامل في الأدوار مع الرجال في مختلف التخصصات والمهام دون تفرقة، من بين هذه العناصر الرقيب خلود عبدالله المري، أول سيدة في شرطة دبي تعمل في مجال الكشف عن المتفجرات تحت الماء.


تعمل المري أيضًا ضمن فريق التفتيشات الأمنية وإبطال المتفجرات في إدارة أمن المتفجرات بالإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بشرطة دبي لتشكل بذلك إضافة مميزة لدور العنصر النسائي في العمل الشرطي.


ويتمثل عمل الرقيب خلود المري في الكشف عن المتفجرات تحت المياه في مختلف أنواع المسطحات المائية و قد تم تدريبها أولًا على عمليات التفتيشات الأمنية وإبطال المتفجرات ضمن البرنامج التدريبي المتقدم لأول فريق عنصر نسائي تم تأسيسه في عام 2020 ومن ثم التحقت بدورات الغوص المتقدمة لتشكل بذلك تكاملا في عملها مع فريق التفتيشات الأمنية وإبطال المتفجرات.


تفخر المري بعملها في هذا المجال الذي يتضمن تحديات عديدة، ما يجعلها تعمل بشكل مستمر على تطوير نفسها في مختلف التخصصات التي تدعم عملها ومهامها الوظيفية.


و توضح المري في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات أن الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ تقدم كل أوجه الدعم وتلبي الاحتياجات التي يطلبها الموظف وتخلق بيئة عمل محفزة ومشجعة تساهم في دعم الشباب ورفع سقف طموحاتهم.