حديقة الحيوانات بالعين تستقطب كوادر نسائية في مجالات نادرة



حققت حديقة الحيوانات بالعين خلال مسيرتها التي امتدت إلى 54 عاماً نقلة نوعية في استقطاب كوادر نسائية نادرة تفوقت فيها المرأة الإماراتية بجدارة في مجال صون الطبيعة وحماية الحيوانات المهددة بالإنقراض وذلك بنسبة توطين بلغت 95 % من اجمالي الكوادر النسائية.


وكانت الحديقة من المؤسسات الحكومية السباقة في دعم المرأة وتشجيعها على العمل في مجالات ميدانية فريدة من نوعها؛ فكانت أول مدربة طيور جارحة إماراتية وملاحظات حيوانات وطبيبات وممرضات بيطريات واخصائيات تغذية وبستنة وفنيات مختبرات وتشريح، ومرشدات سياحة وسفاري وغيرها، بالإضافة للوظائف الإدارية والإشرافية في مجال حماية الحياة البرية ورعاية الحيوانات بمعدل 204 موظفات.

وفي تصريحات لوكالة أنباء الإمارات، أكد غانم مبارك الهاجري مديرعام المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين أن إطلاق شعار "واقع ملهم..مستقبل مستدام" ليوم المرأة الإماراتية 2022 يأتي تجسديًا لما قدمته المرأة الإماراتية منذ نشأتها، فكانت السند والعماد جنباً إلى جنب مع أخيها الرجل في دعم مجالات التنمية الوطنية كافة، فواقعها ملهم بما قدمته من إنجاز ومستقبلها مستدام بما ستحافظ عليه من نجاح ودعم لمسيرة الدولة المحلية والدولية، وذلك في ظل الرعاية السامية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات"، الأمر الذي هيأ كل مقومات النجاح والإبداع للمرأة الإماراتية لتحقق إنجازات ونجاحات على مدار العقود الماضية.