سلوى رضوي.. صاحبة "نقطة" في عالم الـ NFTs الخليجي

تاريخ التحديث: ١٣ سبتمبر




حقق سوق الرموز غير القابلة للاستبدال NFTs شعبية واسعة في العالم، وعلى الرغم من ظهور هذا المجال في عالمنا العربي لاحقًا، إلا أنه في السعودية ظهرت "نقطة" نظام!


ففي عام 2021 أسسّت الشابة السعودية "سلوى رضوي" أول منصة سعودية لتداول الصكوك غير القابلة للاستبدال وتقديم حلول Web 3، اسمتها "نقطة".


عالم كبير ومعقد تميزت فيه سلوى صاحبة 26 عامًا، التي بدأت قصتها منذ عام 2012، فبحسب موقع thebuzzbusiness كانت سلوى واحدة من أصغر الفنانين السعوديين الذين لديهم صورة معروضة في المتحف البريطاني، فقد كان عمرها آنذاك 16 عامًا فقط!


عندما أنشأت سلوى شركة "نقطة"، كان الهدف منها أن تكون منصة ليعرض الفنانين أعمالهم، وأن تُحفظ حقوقهم، وبناءً على ما ذُكر في موقع اقتصاد الشرق و Bloomberg تمكّنت "نقطة" فيما بعد من استقطاب مستثمرين بارزين مثل "سنابل" التابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي، و"شروق" المملوكة لمؤسسّي تطبيق "كريم" لسيارات الأجرة، و"500 غلوبال" في كاليفورنيا.


وبما أن سلوى شغوفة بالفن، فهي ترى أن العمل الفني الإبداعي يستحق الحفاظ عليه، حتى لا يُفقد أو يُساء استغلاله، وبحسب تصريحاتها لموقع thebuzzbusiness فإن "نقطة" هي طريقتها لرد الجميل للمجتمع الإبداعي، من خلال الحفاظ على الفن بتقنية NFTs، وجلب المزيد من أعمال الفنانين التقليديين وغير المعروفين في أحيان كثيرة إلى عالم NFTs؛ بمعنى آخر تخطط بشكل أوسع للعمل عن كثب مع النساء من القرى في منطقة عسير الجنوبية، اللاتي يزيننّ بيوتهنّ بتصاميم هندسية ذات ألوان زاهية تعرف باسم "القطّ العسيري".


تحدثت رضوي في بودكاست "شغف"، عن التردد الذي يصيبنا عند الإقدام على شيءٍ جديد، فتقول: "عندما تقولين أنا لا أعرف، هل يعني هذا أنكِ غير جاهزة؟ الجواب هو لا، فعندما تكونين مستعدة للتعلّم وسماع النصائح من ذوي الخبرة، عندها فقط تكونين في أقوى مكان يمكنكِ البدء منه".


وتخصص سلوى الكثير من وقتها بهدف تثقيف السوق المحلي بإمكانيات NFTs، ولديها في "نقطة" فريق عمل اسمته "فريق الأحلام"، يديرون ورش عمل منتظمة للمعارض والفنانين الذين يرغبون البدء في تقديم NFTs للعملاء في السعودية وخارجها؛ كما تسعى أن تصبح "نقطة" المنصة الرائدة والرئيسية في مجال الاقتصاد الإبداعي والرقمي في الشرق الأوسط.