شروق أمين.. كويتية تسكب الألوان على لوحات NFTs الرقمية

تاريخ التحديث: ٣ سبتمبر


شروق أمين، فنانة تشكيلية عالمية وكاتبة كويتية، بدأت مسيرتها المهنية منذ 30 عامًا، عرضت لوحاتها خارج الكويت وقامت ببناء شبكة من العلاقات الدولية التي أفادتها كثيرًا؛ فهي أول فنانة كويتية تدخل إلى مزاد كريستز، وحلّت ضيفة في البرنامج الشهير"Hardtalk" على قناة BBC، وحصلت على لقب فنان العام المقدم من جوائز المرأة العربية في عام 2013.


برز اسمها مؤخرًا في عالم التكنولوجيا الذي يبهرنا بالجديد كل يوم، وتمكنت من اقتحام مجال NFTs بجدارة، وكان لها بحق قصة مثيرة للاهتمام.



تحكي شروق لبلقيس البداية فتقول: "في الجائحة وعندما بدأ الإغلاق العالمي كنت وقتها في الكويت، ولأننا جميعًا التزمنا البيوت وجدت أن حياتي وعملي كله قد أصبح عن بعد، فاكتشفت ما يُسمى ب NFT، وحاولت التعرّف عليه بصورة أكبر، وكوني فنانة تشكيلية قررت أن أدخل هذا العالم".


و NTfs كما وضحته لنا شروق بطريقة مبسطة، هي عبارة عن صكوك غير قابلة للاستبدال، وبما أنها صورة فيكون لها صك على BlockChain، وعقد ذكي Smart Contract، لتصبح بذلك قطعة مميزة وفريدة من نوعها؛ وهي تختلف عن ما يصدر عنها من صور لأنها أصلية وغيرها مقلّد، وأشارت شروق إلى مثال لوحة الموناليزا الشهيرة، فالتي توجد في متحف اللوفر هي القطعة الأصلية، وكل ما يرسم عنها نُسخ مقلّدة.


و بواسطة BlockChain تكون جميع معلومات هذه الصورة مثل من قام بصنعها ومن اشتراها، ظاهرة للعيان ومحفوظة، فلا يمكن لأحد أن يعتدي على حقوق مُلكيتها، وهي ذات قيمة عالية، ويتم شراؤها بالعملات الرقمية كالإثيريوم والبيتكوين.


كانت الخيارات مفتوحة أمام شروق بشدة في هذا العالم؛ فكونها فنانة تشكيلية جعل بإمكانها مسح لوحاتها المرسومة باليد، ووضع صكوك لها لتصبح NFTs عن اللوحة الأصلية، أو تقوم بعمل NFTs جديدة للّوحات غير مَلموسة، وكانت أول NFT تقوم ببيعها في بداية شهر مارس من عام 2021.


وضعت شروق مجموعتين NFTs هما: Popcornographic, They" "Wanted Camels I Gave Them Camels، وتقول عن المجموعة الأخيرة: "اخترت الجمل كعنوان لأنه يرمز للحيوان في الخليج، فوضعت جمجمة الجمل وصنعت منها العديد من اللوحات بأفكارٍ مختلفة، والتي تتحدث عن مواضيع في المجتمع".

وهي الآن بصدد وضع مجموعة جديدة بعوان "It’s an Arab Thing"، وبصفة عامة باعت شروق أكثر من 25 NFTs، وثمن أغلى قطعة باعتها هي 3000 دولار، بمتوسط سعر للّوحات من 700 إلى 900 دولار.


تتبع شروق أسلوبًا في NFTs الخاصة بها، فهي تعرضها على مراحل، وبعد أن تُباع القطعة تقوم بعرض غيرها وهكذا، ولا تحبذ طريقة عرض المجموعة كاملة دفعةً واحدة.


شاركت أمين في منصة Kuwait Give الخيرية والمدعومة من حكومة دولة الكويت، والهدف من المشاركة هو التبرع بنسبة 50% من مجموع مبيعاتها من NFTs على جميع المنصات، في الأعمال الخيرية.


ولأنها فنانة تشكيلية كويتية قبل أن تكون عالمية، أرادت تشجيع الحركة الفنية في الكويت بطريقة مختلفة من خلال إنشاء معرض NFTs على غرار مَعرضي دبي والبحرين، تشرح لبلقيس التفاصيل فتقول: "هذا المعرض لن يكون للفنان التشكيلي فقط، بل سيشمل جميع أنواع الفنون الأخرى كالموسيقى والشعر والتصوير والكتابة وصناعة الفيديو وغيره، لقد بحثت في مشواري كثيرًا عن الفرص العالمية حتى وجدتها، وأنا اليوم أفتح الطريق أمام غيري من الفنانين في الكويت".


وتضيف: "سيفتح المعرض أبوابه في أكتوبر القادم، فسوف أحتاج وقتًا لتجهيزه وإخراجه بالشكل الذي يليق به، علمًا بأنه سيكون لجميع فناني العالم، لكن ستكون الأولوية للكويتيين والخليجيين والعرب، وأجد أن الإقبال عليه جيدٌ حتى الآن".




سألناها عن رأيها في سوق NFTs في الخليج، كونها أول فنانة كويتية في هذا المجال، فقالت: "هذا هو المستقبل؛ فالمجالُ ليس صورًا فقط بل هو تكنولوجيا جديدة لن تختفي، فأنا أعتبر أن NFTs امتداد لحركة الفن التي بدأت بالرسم على جدران الكهوف، وحتى إن لم يستخدم الجميع هذه التقنية فستكون جزءً من حياتنا الطبيعية قريبًا، ولابد أن أشير هنا إلى أنه قد ظهر نوع آخر من هذه الصكوك، غير قابلة للبيع أو الاستبدال مثل الشهادات الجامعية، فهي ملك للشخص نفسه، والتكنولوجيا الجديدة لن تسمح لأحد بالاستيلاء على هذه الصكوك، فهي تختلف عن NFTs في أن الأخيرة يمكن استبدالها".


تدعم الفنانة التشكيلية الكويتية شروق أمين المرأة الخليجية بقوة وتصفها بِالقائدة، "فهي تحاول التفوق في جميع المجالات، وأصبحت من رائدات العالم العربي، لذا فهي تحتاج المزيد من الفرص لتظهر نفسها بشكل أكبر".