حور بنت سلطان القاسمي رئيسة لمؤسسة ترينالي الشارقة للعمارة



أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مرسومًا أميريًا بتعيين الشيخة حور بنت سلطان بن محمد القاسمي رئيسةً لمؤسسة ترينالي الشارقة للعمارة.


تعد الشيخة حور إحدى الشخصيات القوية والمؤثرة والرئيسية في المشهد الثقافي بالشارقة، حيث بدأ عشقها للفن منذ نعومة أظافرها، وقد ترأست مؤسسة الشارقة للفنون وقد تم تكريمها مؤخرًا في فئة الإبداع الثقافي ضمن 10 رواد عرب ملهمين لأجيال المستقبل بأعمالهم وإنجازاتهم في مجالات متنوعة، وهي معروفة بشغفها بالحفاظ على المباني التراثية في الشارقة وهويتها التاريخية، وقد عملت حور مع العديد من الفنانين والمؤرخين والنقاد والقيمين على مدى السنوات العديدة الماضي.


وفي عام 2003، شاركت الشيخة حور في تقييم بينالي الشارقة 6، واستمرت منذ ذلك الحين كمدير للبينالي. وترسّخ بينالي الشارقة منذ ذلك الوقت كمنصة دولية للفنانين المعاصرين والقيمين والمنتجين الثقافيين. وقد أدت إسهاماتها البارزة في حقل الفنون إلى انتخابها رئيسة لرابطة البينالي الدولية عام 2017، وهو موعد نقل مقر رابطة البينالي الدولية إلى الشارقة. واستكمالاً لدورها في مؤسسة الشارقة للفنون، عملت القاسمي أيضاً كرئيس لمعهد إفريقيا، ورئيس مجلس إدارة ترينالي الشارقة للعمارة الذي انطلقت دورته الأولى في نوفمبر 2019. كما عملت كقيّم لبينالي لاهور الثاني أوائل عام 2020، والذي أقيم في جميع أنحاء مدينة لاهور بباكستان.