التطوع.. فرصة للعطاء والانتماء للمجتمع





العمل التطوعي هو طريقكِ للمشاركة المجتمعية؛ فهو يقوم على تقديم الخدمات للمؤسسات الغير ربحية بهدف خدمة المجتمع وأفراده الغير قادرين، سواء كان التطوع داخلي أو خارجي.

والتطوع كأي نشاط تقومين به، يتطلّب منكِ مهارات ويكسبكِ أخرى، ولعل من الجيد أن يكون لديكِ سيرة ذاتية لأعمالكِ التطوعية، تراقبين من خلالها تطوّر قدراتكِ ومجالاتكِ التطوّعية التي قمتِ بها، ولربما استفدتِ منها لاحقًا في وظيفتكِ.


وحتى تبدأي خطواتكِ الأولى في التطوع، اقرئي السطور التالية التي جمعتها لكِ بلقيس من موقع wikihow الناطق بالإنجليزية، ويمكنكِ أيضًا الإطلاع على نشرتنا البريدية الخاصة بالتطوع.


أولًا: اختاري مؤسسةً تطوّعية مناسبة لكِ.


  • عندما تقررين التطوّع ركزي على ما تحسنين القيام به، وتعرّفي على الأسباب الحقيقية التي تدفعكِ للتطوّع؛ فَتَبَني فكرة ما سيجعلكِ تبحثين عن المؤسسة التي تدعم قضيتكِ، وتصبحين أكثر سعادة وإنجازًا أثناء تطوعكِ.


  • قومي بعمل بحث عبر الإنترنت عن الهيئات التطوّعية، واسألي الأشخاص في دائرتكِ - إن كانوا متطوعين - عن أماكن تطوّعهم، وإن كان بإمكانكِ الإنضمام لأحدهم في مكان تطوّعه، فالتطوّع في المرة الأولى مع أشخاص تعرفينهم قد يكون سهلًا عليكِ.

  • اختاري مجالًا تطوّعيًا سيعلمكِ شيئًا جديدًا، وتأكدي بأن التطوّع دائمًا سيضيف لكِ خبرة مهنية وقدرة على التواصل الجيد مع الأشخاص.


  • يمكنكِ اختيار المجالات التطوعية التي تستطعينَ من خلالها تطوير ما لديكِ من مهارات، على سبيل المثال يمكنكِ الاستفادة من مهاراتكِ في الكتابة أو الترجمة، لتقديم محتوى للمؤسسات التطوعية التي تحتاج ذلك.



ثانيًا: حددي ما يمكنكِ تقديمه.


  • بعد تحديد مهاراتكِ التطوعية وما تحتاجين إلى تنميته، فكري في التزاماتكِ و طبيعة حياتكِ، وراجعي جدولكِ الأسبوعي، فمن المهم أن تكوني واقعية حيال مقدار الوقت الذي ستقدمينه في التطوع.


  • حددي مدة التطوع مع الجهة، هل هو قصير أم طويل الأمد؟ كما أن معرفة الكيفية التي ستتطوعينَ بها من الأمور المهمة أيضًا، فهل سيكون التطوع ميدانيًا أم من خلال الإنترنت؟ صباحيًا أم مسائيًا؟



ثالثًا: ابدأي فرصتكِ التطوعية!


  • عند حضور المقابلة الشخصية في المؤسسة التطوعية تحدثِي بمهنية، ووضحي ما تستطعينَ تقديمهُ لهم بشفافية، ومن المهم أيضًا طرح الأسئلة التي تشغلكِ قبل بدء التطوّع، فهذه المقابلة ستوضح لكِ ما إذا كانت هذه المؤسسة مناسبة لكِ أم لا.


  • اسألي عن ما هو متوقع منكِ القيام به، حتى يمكنكِ التفرغ لباقي أعمالكِ خارج التطوّع.


  • إن كان التطوّع مناسبًا لكِ فابدئي على الفور، واِلتزمي به واستشعري كل ما تقومين به، وتذكري أن التطوّع أفضل ما يمكنكِ القيام به لتغذية روحكِ وصقل مهاراتكِ.


  • غيري مكانكِ التطوعي إن لزم الأمر، فلابد أن تشعري بالراحة لتصلي إلى غايتكِ من التطوع.


نصيحة أخيرة: من الجيد غرس العمل التطوعي في شخصية الصغار، فإن كنتِ أمًا أو لديكِ إخوة، اِدعهم للمشاركة في التطوع، وابحثي عن الهيئات التي يمكنهم التطوع فيها بحسب سنهم، وتحت إشرافكِ بالتأكيد.